مشاريع الاتحاد > الجامعة الافتراضية الإسلامية

مقدمة المشروع

في أعقاب التطورات التقانية السريعة وظهور وسائل اتصال حديثة، بدأت النظم التعليمية في مختلف بقاع العالم تعمل على مسايرة ما تمنحه هذه الفرص الجديدة على صعيد المنشآت التعليمية حيث دعت هذه التطورات إلى الإعجاب والتقدير في هذا المجال

فقد ساهمت علوم الحاسب الآلي والإنترنت في حل المشاكل التي يطرحها التباعد الجغرافي عند نشر البيانات وتبادل المعلومات في العالم. وأدت هذه التطورات إلى تسريع وتيرة الاتجاه نحو التنافس في التأثير على العولمة. ولا تمثل الجامعات والمؤسسات التربوية والبحثية، وكذا البنى التعليمية الأخرى، استثناءً عن هذا التوجه، كما أنها لن تبقى بمعزل عن تأثير هذه التطورات التقانة إذ أن العديد منها يعمل الآن على توسيع أنشطته عبر بلدان العالم.

ويمثل إنتاج أنواع مختلفة من البرمجيات التعليمية والجامعات الافتراضية والمكتبات الرقمية والعديد من البحوث والمحتويات العلمية والتربوية، الموجودة على الشبكة العالمية، أبرز الدلائل على هذا التوجه الكبير نحو اختزال المسافات الجغرافية في المجال المعاون .

كما مكن الرفع من سرعة التواصل وتلاشي المسافات بين الطلبة وأساتذة الجامعات والباحثين عبر العالم من تبادل الآراء حول القضايا التعليمية والعلمية، وهو ما أفضى بدوره إلى تطوير التقانة والتوصل إلى حلول للعديد من المسائل العلمية.

وفي إطار هذا التفاعل، وأخذا بعين الاعتبار القاسم المشترك بين جامعات العالم الإسلامي فيما يخص العقيدة والثقافة والفكر، وكذا إمكانية إرساء روابط وثيقة بين بعضها البعض من خلال توحيدها داخل اتحاد جامعات العالم الإسلامي، أو أي تجمعات فرعية إقليمية أو علمية مماثلة، فإن بإمكان الجامعات الأعضاء أن تساهم في وضع أساس التعاون في مجال تبادل المعلومات والتعرف على مواطن الفرص وعلى المفكرين والمنشآت التعليمية الموجودة في البلدان الأعضاء.

وينبني هذا المشروع على فكرة استخدام التقدم التقاني الراهن ولاسيما في تقنية الإعلام والاتصال المعتمدة على الإنترنت ووسائل الربط الشبكي الأخرى من أجل توسيع مجال التعاون التربوي والعلمي والثقافي بين جامعات العالم الإسلامي، وإنتاج المعارف وتعليمها، وتوسيع دائرة نشرها.

وبناء على ذلك، فقد اقترحت جامعة أزاد الإسلامية باعتبارها عضواً في اتحاد جامعات العالم الإسلامي مشروع الجامعة الافتراضية الإسلامية، ودرسته الأمانة العامة للاتحاد وتدخلت في متنه ليلائم تجربة الاتحاد، لتفعيل رسالة الجامعات الإسلامية وتأكيد حضورها في عالم التطورات التقنية والمعرفية المتسارعة.

مشروع الجامعة الافتراضية الإسلامية
الجوانب التكميلية لمشروع الجامعة الافتراضية الإسلامية